ليس للسوري إلا الريح

Posted: 19/09/2011 in ذاتيات, سوريا

كنت منطقعاً عن التدوين لفترة طويلة …للحقيقة لم أكن أملك أي شيء إضافي لأقوله …كنت في لحظات أشعر بالعجز..

حسناً بعيداً عن مقدمات تخصني ولا تخص غيري أفكر اليوم بأن أحداث الحراك الشعبي الحاصل في سوريا تشكل مادة خام لأغلب المواقع التي يتواجد فيها السوريون, لنقل هنا إختصاراً الفايس بوك والمدونات, فيما لو تابعنا معظم المدونات السورية فإننا نجد ان تطورات الأحداث هي اللغة الاساسية المسيطرة على الخطاب الإلكتروني وخصوصاً في المدونات, لم ينجو بنفسه من بين المدونات التي أتابعها إلا القديس خفي الظاهر في مدونة الحياة وشياطين أخرى وهذا ليس غريباً على القديس كنان القرحالي فكأسه الأبيض قد إحتفظ به مطولاً لليوم الأسود.
ولكن ما أفكر به هو هل يمكن التراجع, بعد ان أصبح الحدث السياسي حدثاً يومياً هل يمكن العودة إلى ما قبل تلك اللحظة, هل يمكن لنا أن نعود إلى حملاتنا المجتزأة حول جريمة الشرف وعمالة الأطفال؟
لا يمكن العودة إلى الوراء …يجيبنا التاريخ!
هناك واقع جديد …أقول اليوم لا بد للعقلية الأمنية من قراءته بشكل دقيق..
أصدقائي ممن كان يطبع عليهم الخوف طابعه… إمتلكوا اليوم من الجرأة ما يكفي لينقصهم الأدب.
عودة إلى الواقع, يبدو حلم السوريين على عمومهم اليوم الانعتاق, بمعنى أخر إنهاء ملف الإعتقال لأسباب سياسية, الاعتقال هو فعل أمني بإمتياز وقناعتي أنه يصب إضافة إلى الإفقار المتعمد للعاملين في القطاعات الإنتاجية, يصب في جوهر مسببات الإحتقان التي أدت إلى ما نراه اليوم.
يبقى حلم السوريين بالإنعتاق حلماً مشروعاً طالما أن يد الأمن تطال العمل السياسي.
أما عن حلمي الإضافي فهو الانعتاق من سلطة رأس المال في مجتمع شيوعي حر لا تسود فيه طبقة طفيلية على مفاصل حياتي,
من قال ان الديمقراطية مجرد حق في التعبير عن الرأي ؟

Advertisements
تعليقات
  1. Kenan Alqurhaly كتب:

    شايلك من الكاس الأبيض ليوم رجعتك لطرطوس للاستهلاك الحصري في الليل الأسود، ودمت ودامت أحلامك وأحلامنا عسى أنها لا تبقى أحلام.

  2. لك احلى كنان الغالي ….انت القديس …لك احلامنا طالما براسنا رح نلاقيلا طريق عالأرض …المهم اني مشتاقلك كتيييييييييييير

  3. nawar youssef كتب:

    أنا بعد ما فكرت شوي بالاحداث اللي عم تصير, هلء أي واحد بغض النظر عن الموالي و المعارض، مطلوب منو يكتب و يقرا ويفكر (سياسي), او ينفذ بريشو من هالحلقة المغرغة.

    “هل يمكن لنا أن نعود إلى حملاتنا المجتزأة حول جريمة الشرف وعمالة الأطفال؟”
    بعتقد إن هيدا أفضل حل لانو هون هدفنا بالنهاية إنساني و ما حدا في يستغلو لي شي تاني, أما السياسي كلها كذب نفاق ما بتتناسب مع طبيعتنا (على ما أعتقد).

  4. 2bac كتب:

    لا له الله يا اخي ونحن اخوانه العرب والمسلمين

  5. JoeHammoura كتب:

    لا يملك السوري سوى البندقية والله وما بينهما !

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s